عِتْقُ وَرَقةِِ

عدد الصفحات: 176 صفحة  





يتحدث الكاتب فيه عن تجربته في الحياة خلال ثلاثون عاماً من حياته


يتكون الكتاب من عدة اجزاء.. منها: الأم، الطموح، الصداقة، السياسة، التمرد وغيرها،،


اختصر الكاتب تجاربه، في كُليمات بسيطة لكنها غنية بالمعنى والمعرفة يعرض في كتابه لرؤى قد تلخصها عبارته «في متحف سنين العمر.. تستغرب أننا لانزال نحتفظ بأشياء.. لا قيمة لها! سببت لنا جراحاً غائرة!». إذاً، فالمؤلف، وهو رجل أعمال أيضاً، يرى الحياة من وجهة نظر فلسفية، رواقية إن جاز التعبير، حيث تختمر الحكمة في معين الألم، وحيث يقول البسطاء «الألم الذي لا يقتل يجعل المرء قوياً»، ومن هنا تستعين تجربة المؤلف الشاب بالتجربة والتأمل معاً، ففي الحياة تجد قليلاً من الأصدقاء، وكثيراً من «الأعدقاء»، كما أن «البر.. أن تكون طفلاً عند والدتك! وتكون هي طفلتك المدللة!»، و»البعض عامل نفسه شايل هم الأُمة! وأمُّه.. ما يدري عنها!». كتاب بطباعة فاخرة .. احتوى عدد من التغريدات الجميلة .. والمنتقاة بعناية .. تنوعت بين الحكمة والأدب والحب والحياة .. ممتع جداَ .. ومحفز جداَ .. خاصة أن ماكتب فيه خلاصة تجارب الكاتب

  • 17 ر.س
0
ســلـة
المشتريات
إتمام الطلب