عِتْقُ وَرَقةِِ

 عدد الصفحات: 860 صفحة 


مادة هذا السفر الضخم كتبها " برنارد لويس" على مدى فترة امتدت نحو نصف قرن وهى تغطى موضوعات مختلفه . بعضها كان محاضرات وأوراق بحثية وبعضها الآخر مقالات ظهرت فى صحف ودوريات مختلفه ، وكلها تحمل بذور أفكاره وجذور منطلقات كتبه التى ظهرت فيما بعد "لتقيم الدنيا وتشغل الناس" 

فصول الكتاب هى " رواية " برنارد لويس بعد حفر وتنقيب فى التاريخ ومحاولة الإجابة عن أسئلة المؤرخ المتعارف عليها : ماذا جرى ؟ وكيف ؟ ولماذا؟ ووضع ذلك كله فى السياقين الإقليمى والعالمى ، فإلى أى مدى نجح فى تقديم رؤية موضوعية ، أو كان – على الأقل – منصفاً لا يكيل بمكيالين ولا " يخترع" تاريخاً يناسب الحاضر ويتسق مع مستقبل مرغوب بحيث تبدو ولادة الحاضر والمستقبل من الماضى طبيعية؟

فى عبارة طريفة ، يصف المفكر الأمريكى " جورج سانتيانا " التاريخ بأنه " صرة أكاذيب عن احداث لم تقع يرويها أناس لم يكونوا هناك " .

" برنارد لويس " يؤكد أنه كان هناك ، وأن " هكذا تكلم التاريخ " فهل "هكذا تكلم التاريخ بالفعل" ، أم " هكذا تكلم برنارد لويس"

  • 30 ر.س
0
ســلـة
المشتريات
إتمام الطلب