عِتْقُ وَرَقةِِ

عدد الصفحات : 137


هي هكذا الحياة..تجبرك على التحمّل !وتتحدّاك دوماً..لترى من المنتصر ؟!إمّا أن تكون أنت المنتصر دوماً..فتفوزأو أن تكون هي المنتصرة..فتتحداك ثانية وثالثة..لتدربك على التّحمل..ولتجبرك أن تكون أنت المنتصر في نهاية المطاف..أنت بيدك القرار..إمّا الإنتصار اليوم أو لاحقاً..

  • 23 ر.س
0
ســلـة
المشتريات
إتمام الطلب