عِتْقُ وَرَقةِِ


عدد الصفحات: 245 صفحة 

يقدم هذا الكتاب من خلال النظرية والتطبيق مسرح الطقس الأصولي، وتأتي أهمية عرض النظرية والأمثلة عليها من غموض هذا المفهوم في مسرح نفي الحدث عند كثير من الجمهور، وبعض المسرحيين فهم إن عرفوا نفي الحدث ونفي الشخصية فهم لا يدركون أهمية كتابة وصناعة البعد الروحي الغيبي الذي هو شرط في مسرح الطقس، وأكاد أجزم أن مسرح الطقس هو القاعدة الصلبة التي بدأ منها المسرح، وينتهي إليها وهو في عمومه أنواع لا تحصر في المسرح الذي أكتبه اليوم لكم في أمثلة، أو في القوالب التقليدية للمسرح الكلاسيكي فكل أنواع المسرح كتب منها هذا النوع، ولعلنا اليوم بفضل الدراسات الإنثروبيولوجية التي لم تكن متيسرة قديما لنقاد الأدب الكلاسيكي فكانت تسمى الحالة أو قمة الصراع، ولكنها في الواقع أكثر من هذا في الإجراء المسرحي


  • 17 ر.س
0
ســلـة
المشتريات
إتمام الطلب