عِتْقُ وَرَقةِِ

  • 422 صفحة



يُجدد فيها العلاقة بألف ليله وليله ولكن ضمن مناخ العصر الذي تعيش فيه شهرزاد التي قالت لشهريار ما يجب أن يسمعه ، تعود إلينا لكي تقول بلغة جديده مايجب أن نسمعه ، مهما كان قاسياً أو صعباً ..

وإذا كان التريخ ذاكره قبل أن يكون وقائع مفردة أو متفرقه ، فإنه يصبح روحاً إضافية للإنسان .

وهذا مايجعله حياً ، وبالتالي متجاوزاً للحنين ،ليضعنا في مواجهة الواقع الذي نعيشه الآن . لأن الدرس لآ يروى مباشرة ولكنه يستخرج من السياق .

رمل المايه .. إضافة نوعية وهامة للرواية العربيه ، الآمر الذي يحملنا على قراءتها بأكثر من طريقه ،وعلى أكثر من مستوى .لآنها تقول لنا مانسيناه أو مايجب أن نعرفه أو نتعرف عليه ..

  • 30 ر.س
0
ســلـة
المشتريات
إتمام الطلب