عِتْقُ وَرَقةِِ

الغزاة
40 ر.س

عدد الصفحات: 462



‏«الغُزاة» إنها قصة بدأت مع عائلة واحدة جائعة وحيدة في سهول منغوليا، ‏وانتهت بحكم الخان لإمبراطورية أكبر من إمبراطوريتي الإسكندر الأكبر ويوليوس ‏قيصر معاً، ولعلها أعظم قصة تحوّل من الفقر إلى الثراء في التاريخ.‏ إنها قصة تزاحم أحفاد جنكيزخان على اعتلاء عرش إمبراطورية الخان، من ‏تنصيب غويوك بن أوجيدي خانا، إلى حملة تأديب ابن عمه باتو، وصولاً إلى اعتلاء ‏مونغ العرش، ذلك الخان الذي تصرف كأب مع إخوته كوبلاي وهولاكو وإريك بوك، ‏وتقاسم معهم الحكم ورعاهم، وكجد عندما سار على خطوات جنكيزخان، ولكن القدر ‏قال كلمته بشأن أمة المغول، قُتل مونغ، وعاد الصراع مجدداً على العرش. ‏ إننا نقرأ قصة قلَّ نظيرها في التاريخ، سعى فيها جنكيزخان وأولاده وأحفاده إلى ‏تغيير العالم وغيّروه فعلاً، ولكن ما من أحد استطاع تغيير التاريخ إلى الأبد. ‏ تختصر هذه الجملة التي قالها أحد أحفاد جنكيز خان لأخيه، نظرة خانات المغول ‏للسلطة: "لقد كنتُ صاحب الحق، والآن فالحق للقوي والمنتصر".‏ في هذه الرواية، كلما ظننا أن صاحب الحق امتلكه، سنرى أنه سيؤول للأقوى ‏بعده، وسيصبح هو صاحب الحق.‏


  • 40 ر.س
0
سلة المشتريات
اتمام الطلب