عِتْقُ وَرَقةِِ

عدد الصفحات : 208


الصلاة هي الركن الثاني بعد الشهادتين وهى التي تميز الإنسان المسلم من الكافر ، قال صلى الله عليه وسلم " الصلاة عماد الدين " و " العهد الذى بيننا وبينهم الصلاة فمن تركها فقد كفر " ، ولذلك كان الكلام على الصلاة كثير من الأئمة ، فقد جمع الإمام ابن قيم الجوزية ما يهم المسلم عن الصلاة فيما يتعلق بأحكامها وحكم تاركها لكى يكون المسلم على بينة من أمور دينه .

  • 12 ر.س
0
سلة المشتريات
اتمام الطلب