عِتْقُ وَرَقةِِ

الحملة
25 ر.س
تم شراء هذا المنتج أكثر من ( 147 مرة )

عدد الصفحات: 345 صفحة  


يتناول الكاتب كارلوس فوينتس في روايته ” الحملة “من خلال نماذج اجتماعية متعددة، مسيرة نضال شخصيات كثيرة تسعى إلى نيل الاستقلال ونشر الافكار التحررية في البلاد.

شخصيات رواية الحملة هم أبطال من بلدان متعددة في أمريكا اللاتينية , هؤلاء الأبطال عجنهم التعب والخيبة وزادهم الاستعمار تمزقا. إنهم ينتمون إلى مجتمع بائس لم يستطع الخروج من الأفكار الرثة. وما يلفت النظر هو وجود أشخاص قلة يحملون الافكار التنويرية ويسعون إلى نشرها بين الناس من خلال التواصل بين هؤلاء الافراد الموزعين أو المنتشرين في أرجاء البلاد كافة.

في راوية فوينتيس لا يفوت الأوان لإصلاح الأمور. صحيح أن هناك خيبات متتالية وألم وحرقة ووجع, إلا أن هذا لم يكن إلا حافزاً عند الأبطال من أجل المزيد من النضال.


إقتباس من رواية الحملة ..”ينبغي على الإنسان أن ينام دائمًا في الموقع نفسه الذي ولد فيه. وإذا مات قبل أن يستيقظ ستنتهي حياته كما بدأت. كل شيء دائرة. ولن يكون لها معنى إن لم تنته حيث بدأت. وبالتاساو الملتف طول تسعة أشهر داخل رحم أمه. عيناه مغمضتان وركبتاه تلمسان ذقنه، يتوقع أنه حين ينتهي كل شيء سيبدأ من جديد. صوت معروف ومجهول في آن، كان يقول ذلك في أذنه. لقد أصغى دائمًا لذلك الصوت. وهو يصغي الآن إليه. كان جديدًا وقديمًا.”

  • 25 ر.س
0
سلة المشتريات
اتمام الطلب