عِتْقُ وَرَقةِِ

عدد الصفحات : 267


عندما رأيتها لأول مرة تتوشح فستانها الزاهي المبهرج

كأميرة غجرة تنثر جدايلها تحت ضوء القمر

شدتني ملامحها

وهالني مشهدها

فقد بدت عروسا فاتنة كأنما تعيش شهر العسل

تفيض بريقا وتشع ضياء

كأنما أخذت حيويتها وإشراقها من منابع الشمس

سمعت عنها من قبل ولكنني لم أرها إلا هذه المرة

إنها أكثر وأكبر من وصفهم لها

عيناها بريق ملتهب

كمعبد يعبق بالبخور

وعلى وجهها مساحيق ملونة وأضواء نيون صاخبة

لم أكن أعرف أن تحت تلك الملابس البراقة والصور المتداخلة

جسدا غامضا يحمل الحقيقة المرة

بكل عقدها

وتشوهاتها

وقسوتها

وعنفها

  • 20 ر.س
0
سلة المشتريات
اتمام الطلب