عِتْقُ وَرَقةِِ

عدد الصفحات : 173


بلغت مؤمرات التطرف والإرهاب فى مصر معدلات غير مسبوقة خلال السنة الأخيرة . ولم تعد هذه الظاهرة مجرد تهديد للدولة والنظام الحاكم . بل أصبحت تهدد المجتمع المصرى كله . سواء فى بنيته الاخلية أو فى اقتصاده أو أمنه الاجتماعي والسياسي ومكتسباته الثقافية والفكرية . وكذلك انجازاته الاقتصادية والمادية , ولا تقل الحرب التى يشنها المتطرفون والارهابيون ضراوة عن اى حرب خاضتها مصر مع أعدائها الخارجيين فى هذا القرن بل ربما كانت أشد ضراوة . لأن أحد أطرافها هم أبناء لنا أعماهم التطرف . فاختاروا العنف سبيلا لفرض ارادتهم وزعزعة استقرار الوطن واستهداف عنفهم ابناء لنا فى أجهزة الأمن أو أخوة لنا من المدنيين المسالمين العزل مسلمين وأقباط .

إن ما تمر به مصر الان هو مأساة انسانية وثقافي وحضارية . وكارثة اقتصادية وسياسية ولذلك أصبح من الضرورى أن ينتفض المثقفون المصريون ومؤسسات مجتمعهم المدني للوقوف فى وجه التطرف والارهاب لمحاصرتهما واحتوائهما تمهيدا لاقتلاعهما تماما 

  • 24 ر.س
0
سلة المشتريات
اتمام الطلب