عِتْقُ وَرَقةِِ

تم شراء هذا المنتج أكثر من ( 9 مرات )

عدد الصفحات : 240


في كتابه هذا، يدافع إيغلتون عن أهمية النظرية الماركسية في الوقوف في وجه التفضيل الحالي بين النقاد لمرحلة ما بعد الحداثة، ويحاجّ أنّ “ما بعد الحداثة”، بنظرها إلى العالم على أنه مجزأ وحقيقي وغير محدد، هي الخلف غير الكافي للماركسية التي يمكن أن تقدم في انتقادها للرأسمالية رؤية أخلاقية أكثر واقعية إلى المجتمع. ويعتبر تيري إيغلتون مفكّر ومنظّر وناقد أدبي وأكاديمي بريطاني ماركسي بارز. نشر عشرات الكتب، من أبرزها: “نظرية الأدب: مدخل”، و”فكرة الثقافة”، و”العنف العذب: فكرة المأساوي”، و”لماذا كان ماركس على حق؟” أما المترجم ثائر ديب فهو كاتب ومترجم سوري، نقل إلى العربية الكثير من الكتب، منها “الجماعات المتخيّلة” لبندكت أندرسن، و”موقع الثقافة” لهومي بابا، و”النظرية النقدية” لآلن هاو، و”ثقافة الطائفية” لأسامة المقدسي، و”فكرة الثقافة” لتيري إيغلتون.


  • 17 ر.س
0
سلة المشتريات
اتمام الطلب